ماذا لو أكتشفنا وجود الله بعد الموت؟

ماذا لو كان هناك شيء بعد الموت؟

ماذا لو أكتشفنا وجود الله؟

بعبارة أخرى يقول من يؤمن بوجود الله أو حياة أخرى بعد الموت فقط لأنهُ خائف من الموت بأنهُ مهما كانت أحتمالية وجود الله صغيرة فمن الاسلم تصديقها خير من الموت وأكتشاف وجوده بعد فوات الأوان. المشكلة هنا أن أحتمال وجود الله أو الجنة أو الجحيم لايختلف عن أحتمال وجود إله للجزر أو التفاح أو البكتريا التي نقتلها بالملايين كل يوم. كل مايمنع أن يكون الله عبارة عن بكتريا أو تفاحة عملاقة ستنتقم من البشر لأنهم يقتلون خلائقها المفضلة هي أننا نعتقد بأن الله يشبهنا, وأفكاره تشبه أفكارنا وبأنهُ من دون كل الكائنات الاخرى يمتلك مشاعر خاصة تجاهنا لدرجة أنهُ لايهتم لموت مليارات البكتريا والتفاح والجزر كل يوم لكنهُ يهتم بموتنا فقط. من هنا يتضح أن الله ليس سوى فكرة من أفكارنا التي أوجدناها خوفاً من الموت مايلبث أن يختفي مع أختفاء أفكارنا جميعاً لحظة الموت. أن أعتقادنا بوجود الله قبل أن نموت لايعني بأن الله موجود هناك بعد ان نموت. كذلك فأن أعتقادنا بوجود حياة أبدية حيث تتحقق الامنيات والعدالة الكونية, لايعني أن هناك حياة أبدية أو عدالة كونية حقيقية. الإنسان الناضج عقلياً يقبل ولو على مضض شروط الحياة هذهِ التي وجدنا أنفسنا فيها وإن كانت غير عادلة بعض الاحيان, لأنها الحياة الحقيقية الوحيدة التي نملكها ولم ولن نملك أي حياة غيرها. ولأنها الحياة الوحيدة التي نملكها فعلينا أن نسعى للعيش بسلام والابتعاد عن الشقاء والالم قدر الامكان.

هل لديك رأي آخر؟ شاركني بهِ لطفاً

2 تعليقات

  • كلامك صحيح 100 بالمئة وعقلاني لكن الغالبية من الناس لا يملكون المقدرة بفهم ما تقوله بالرغم من انه صحيح

  • تقول:
    “الإنسان الناضج عقلياً يقبل ولو على مضض شروط الحياة هذهِ التي وجدنا أنفسنا فيها وإن كانت غير عادلة بعض الاحيان, لأنها الحياة الحقيقية الوحيدة التي نملكها ولم ولن نملك أي حياة غيرها.”
    الإنسان الناضج عقلياً لا يقبل شيئا دون برهان أو دليل علمي يؤكد أو يدحض…ما هو دليلك وبرهانك الذي يدحض حقيقة أننا لن نملك حياة غير هذه الحياة؟…….لو كنت صادقاً في بحثك عن الحقيقة ولو كنت ناضجاً عقلياً حقيقة لوقفت موقف اللأدريين وهو موقف محترم تماماً ولاعترفت أنك كما أنك لا يمكن لك أن ترى الله ولا أن تثبت وجوده فإنه لا يمكنك البرهان على عدم وجوده ويبقى السؤال مفتوحاً…لكنك لست بصادق حتى الآن…

%d bloggers like this: